ما هى طرق التدريس الصحيحة؟ طريقة التعلم الصحيحة؟

التعلم من أجل الحصول على مجموعة من الدرجات ليس تعلمياً حقيقياً وإنما هو مجرد سباق لجمع عملات ذهبيه فى لعبه اخترعناها من مئات السنوات وهدفها الحصول على إنسان ملتزم بوظيفه معينه يعمل مثل الآلات لإنجاز المهام للوصول إلى الدرجة الأولى ( أعلى درجة ) لينافس الجميع وينتصر بمجموعة من الدرجات، ولكن..

هل من يتعلم بهذه الطريقة هو قادر على العمل فى مجاله؟ أى هل الطبيب الذى تخرج من كلية الطب البشرى قادر على العمل كطبيب وعلاج المرضى بشكل طبى صحيح؟ .. هل المهندس الذى تعلم فى منظومة التعليم هذه قادر على بناء مؤسسات معمارية بشطل صحيح؟ .. هل المدرس الذى تخرج من منظومة تحصيل الدرجات قادر على تعليم طلابه بشكل صحيح؟

للأسف لا، لا الطبيب قادر أن يكون طبيباً، ولا المدرس قادر أن يكون معلماً حقيقياً، ولا المهندس قادر أن يكون مهندساً حقيقياً، ولا أى متعلم خارج من هذه المنظومة التعليميه قادر على أن يقوم بعمله على أكمل وجه! .. ولكن لماذا؟

التعليم الحميرى وطرق التدريس الصحيحة
التعليم الحميرى - المصدر: قناة ايجبتون على يوتيوب

ﻷن هذا النظام لا يجعلك تركز على اتقان واحتراف وظيفتك أو مهمتك كطبيب أو مهندس أو معلم، لا بل يجعلك تركز على جمع أكبر ما يمكن من الدرجات.. أو الحصول على الحد الأدنى من الدرجات (درجة النجاح) لتذهب للمرحلة التالية حتى تتخرج من نظام التعليم بالكامل وأنت غير قادر على القيام بالمهمه التى لابد أن تقوم بها.

التعليم لا يركز على اتقانك وفهمك واستيعابك لكل ما تدرسه، ولكن المهم أن تحصل على الحد الأدنى من الدرجات! هذه الطريقة فى التعليم أدت إلى موت المرضى فى المستشفيات، والعلاج الخاطئ للمرضى، وأخطاء الجراحه ونسيان الفوطه وأدوات الجراحه داخل المريض، وسقوط العمارات السكنيه، وفشل الطلاب وكراهيتهم للمدارس، وفقدان الشباب لشغفهم بالتعلم، الفشل الذى نحن فيه فى كل الإتجاهات يرجع سببه الرئيسى فى فشل المنظومة التعليمية.

أنت تتعلم لمدة 12 سنه أو أكثر لغة إنجليزية ولكنك تخرج من منظومة التعليم غير قادر على التكلم أو الحوار باللغة الإنجليزية، غير قادر على الإستماع للبرامج التليفزيونية الإنجليزية. تعلمت أيضاً اللغة العربية طول سنوات التعليم ثم تكتب على الفيسبوك "لاكن" بدلاً من "لكن"، وتكتب "دايمان" بدلاً من "دائماً" أو "دايماً" .. والكثير من الكلمات التى تجعلنى أفكر فى المتعلم والمعلم فى هذه المنظومة السيئه فى كل نتائجها.

ما هى الطريقة الصحيحة للتعليم؟ - التعليم الحميرى
منظومة التعليم الحميرى - المصدر: قناو ايجبتون على اليوتيوب

لابد أن يكون الهدف من المنظومة توصيل كل الدارسين إلى فهم واستيعاب واتقان مهمتهم فى الحياة، وظيفتهم الحيوية، وليس مجرد تحصيل درجات لا تساوى شيئاً فى الحياة الواقعية.. ولكنها تحدد مستقبلك داخل منظومة التعليم..

الهدف من تعلم الطب أن تكون طبيباً فعلاً وليس لقب دكتور، الهدف من تعلم التدريس أن تكون قادر على توصيل المعلومة ليستفيد تلاميذك وليس مجرد الحصول على وظيفه بعد التخرج، الهدف من تعلم الهندسة أن تكون مهندس قادر على تصميم وإنشاء ما تعلمته وليس مجرد لقب "بشمهندس" أو "مهندس"..

لو تخلينا منظومة التعليم طُبقت فى كل تفاصيل الحياة.. نعطي للتلميذ عام دراسى و10 مواد دراسية مثلاً ومحاضرات وسكاشن.. ثم بعد إنتهاء مدة الدراسة يتقدم للإمتحان ويحصل على درجات .. هذه الدرجات لا تقيس مستوى الفهم الحقيقى والعملى للطالب ولكن لنفترض أنها تقيس فعلاً.. كيف يتخرج طالب بـ 70% إجادة للمجال وطالب 90% إجادة للمجال .. هل صاحب الـ 70% قادر على القيام بمهمته أو وظيفته بشكل صحيح! .. لو افترضنا أن الدرجات هى المعيار، فبالطبع لن يكون قادر على القيام بوظيفته! .. كيف يتخرج؟!

إن طبقنا هذا فى الحياة.. أطلب من مهندس إنجاز بناء عمارة معينة فى خلال 3 شهور.. يبدأ العمل فى إنشائها .. بعد عمل صبة الدور الأول كان هناك شئ ناقص ولكن الوقت قد مر بسرعة ولابد من العمل على الطابق التالى ( الدور التالى )، نتركه كما هو فهو مقبول ، ثم نبدأ فى بناء الطابق التالى .. هذا العبث هو ما يقوم به نظام التعليم حالياً..

ما يحدث فى البناء هو إكمال الأساسات بدقة وكفاءة، ثم بناء الدور الأول بدقة وكفاءة، ثم بناء الدور الثانى بدقة وكفاءة،.. وهكذا. هذه الطريقة لابد أن تكون فى نظام التعليم، نركز على دقة وكفاءة الطالب بناءً على ما تعلمه، ولا يتخرج الطالب إلا بعد إتقان وتعلم ما درسه حقاً.. دعونا نلقى الدرجات فى أقرب سلة مهملات.. دعونا نركز على جودة العملية التعليمية.. لا نركز على الواجبات والدروس الخصوصية والضرب والعقاب وباقى الأساليب الغبيه التى نتبعها حالياً.

دعونا نركز على جودة التعليم، واستغلال شغف وحب الطفل للتعلم والتجريب، دعونا نقودة فى مسيرته ﻹكتشاف العالم من حوله. هذه الطريقة ناجحه ﻷنها مبنيه على الفضول الذى خلقه الله فينا منذ الطفولة. إصلاح هذه المنظومة التعليمية هو بداية إصلاح أى بلد فى كل مجالاتها. بهذه الطريقة يجيد الطالب كل الأشياء التى لابد أن يتعلمها ليصبح موظفاً ما. ويصبح كل طبيب يجيد عمله، وكل معلم يجيد عمله، وكل مهندس يجيد عمله، وكل محاسب يجيد عمله، وكل موظف أياً كانت وظيفته يجيد عمله.

أتمنى أن يحدث هذا فى يوم من الأيام..

اقرأ أيضاً:
تعليقات الفيسبوك
1تعليقات جوجل

هناك تعليق واحد: