ازاى تنظم وقتك وتنجز فى مذاكرتك أو عملك أو وظيفتك؟!

احنا دايماً نسمع ونقرا عن تنظيم الوقت واسرار النجاح والكلام الجذاب الجميل اللذيذ ده وبرضو منعملش أى حاجه فى حياتنا.. بنسمع وبس! .. هل المشكلة فينا ولا فى المعلومات اللى احنا نعرفها ولا المشكلة فين بالظبط؟! 🤔

الحقيقة إن المشكلة فى طريقة تفكيرنا اللى مبنية على الكلام اللى قريناه وسمعناه وللأسف هو مش صح قوى يعنى! .. ازاى مش صح قوى؟! هو في "صح" و "صح قوى" و "مش صح قوى" ؟!

لا، لا، ياعم أنا أقصد إن الكلام ناقص فيه معلومات أساسية متقدرش تنجح من غيرها. الناس اللى عاملين نفسهم متخصصين فى التنمية البشرية وتطوير الذات والفيديوهات الحماسية والتحفيز والكلام ده بيركزوا على تنظيم الوقت وعمل جدول والمشاعر المؤقتة وشوية شعارات وعناوين حلوة لكن مش كاملة؟!

طب ايه الصح يا أبو العُرّيف انت ؟

مش أبو العريف ولا حاجه ياعم.

خلاص، قولنا الصح اللى محدش عارفه غيرك يا سيادة الباشا الدكتور الفاهم!

هو مش أنا بس اللى فاهم. بس للأسف الناس دول اللى معتمدين على التسويق والدعاية لازم يقولولك حاجات تحس بيها وقتياً عشان تقتنع بيهم أصلاً. لكن ما علينا، هقولك إللى أنا أقصده وأمرى لله.

أول حاجه لازم تعرفها إن تنظيم الوقت مش هو الخطوة الأولى، اختيار الأولويات هو الخطوة الأولى. يعنى انت لازم تحدد انت هتهتم بإيه من دلوقتى. ومتقولش ههتم بـ 500 حاجه. ﻷ، لازم تحدد حاجة أو اتنين بالكتير ﻷن مفيش وقت ﻷكتر من حاجتين.

ما همّا بيقولوا كده ياعم انت التانى! 😂

اتقل بس عليا واصبر. وخد الفكرة على بعضها واستفيد من كلامهم برضو بس زود الفكرتين الرئيسيتين دول.

سكتت أهو 🤐

لو انت طالب مثلاً هيكون اهتمامك بحاجه واحد وهى الدارسة وفهم ودراسة المواد طبعاً. وإن كان فى حاجه تانى أو مفيش يبقى أفضل. الأولويات هى اللى هتنظملك وقتك! زى ما بتقول لورا فاندركام (Laura Vanderkam):

we don't build the lives we want by saving time, we build the lives we want and then the time saves itself.

الكلام ده معناه "احنا مش بنبنى حياتنا بتوفير الوقت، لكن احنا بنبنى حياتنا اللى احنا عايزينها والوقت بيوفر نفسه". تحسه كلام غريب أو مش واضح، صح؟

صح ياعم! 🙄

هى فكرتها ان الوقت بيتنظم بناءًا على الأولويات اللى احنا بنحطها لحياتنا واحنا عايزين حياتنا ازاى؟! .. يعنى انت لو عايز نفسك ناجح فى دراستك ومتفوق، هتلاقى نفسك مهتم وعايش بين الكتب والورق والمعلومات وبتبحث وبتقرا وبتبص فى الكتب حتى اللى محدش بيرضى يبص فيها وتلاقى نفسك مشغول بحاجات تخص حياتك اللى هى الدارسة والتفوق.

الفكرة انك الحاجه اللى انت عايز توصلها دى حياتك. أولوياتك هى مش كلام على ورق. أولوياتك هى حياتك؛ انت عايز تبقى عازف موسيقى. يبقى حياتك عبارة عن قراءة عن الموسيقى والآلات وكيف تعمل الآلات وتتدرب على الآلات الموسيقية وتحضر مؤتمرات وحفلات ومهراجانات الموسيقى وتقرا عن اخبار الموسيقى والموسيقيين بشكل عام والكتب والكورسات والدروس.. ببساطة حياتك تبقى عبارة عن أولوياتك! وهتلاقى الوقت بيحافظ على نفسه!

يعنى هتلاقى نفسك لما تدخل على الفيسبوك تتابع موسيقيين، تسمع موسيقى جديدة أو قديمة، تصاحب وتتابع موسيقار مثلاً، .. وهكذا

وتقدر تفهم الفكرة بالأمثلة الكتيرة اللى هى لورا اتكلمت عنها فى الفيديو ده ( لو انت عايز تحضره فيه ترجمه عربى، لو مش عايز خلينا نكمل بعد الفيديو).



بعد ما عرفنا ان الأولويات هى اللى بتنظم الوقت وإن الأولوية أو الإتنين اللى عندك يكونوا هما حياتك ببساطة يعنى. طبعاً فى حاجات لازم تكون موجوده فى حياتك لكن بشكل مؤقت. مفيش حاجه تتسلط على حياتك غير أولوياتك.

لما تخلى أولوياتك هى اللى تتحكم فى اللى انت بتعمله، وتنظم وقتك على اساس أولوياتك وانك تتطور فيها المجال أو الإتنين اللى انت اخترتهم. هتلاقى نفسك مش سهل تتشتت ﻷنك مركز على أولوياتك، هتلاقى حياتك بسيطة ﻷنها عبارة عن حاجه أو اتنين والباقى مجرد لحظات أو دقائق وبيعدى لكن الدائم فى حياتك هو حاجه أو اتنين اللى انت اخترتهم أولوياتك.

هتلاقى نفسك بتسعى لعمل بيئة مناسبة ﻷولوياتك. يعنى عندك كتب ورقية أو إلكترونية عن المجال أو المجالين اللى اخترتهم كأولوياتك. هتلاقى الفيسبوك عندك معظمه إما صحابك أو شوية بوستات ومعلومات وناس من مجال اهتماماتك. اهتماماتك اللى هما المجال او الاتنين اللى اخترتهم كأولويات ليك. موبايلك فيه صور وشروحات عن مجال اهتمامك. معظم المشاوير والحفلات اللى بتروحها بتكون ليها علاقة مباشرة بإهتماماتك. وهكذا هتلاقى حياتك بتتغير ﻷنك غيرت طريقة تفكيرك فى النجاح!

ونيجى لتانى أهم وأصعب قاعدة لازم تعرفها!

ايه هى ياعم انت؟! 😥

التعليم صعب! ايوه زى ما قريتها .. انك تتعلم حاجه جديدة وتتميز فيها وتعرف تعملها، ده موضوع صعب ولازم تتعب فيه وتتدرب وتدرس وتقرا وتتدرب تانى وتالت لحد ما تتقنه وتتميز فيه كمان!

مانا عارف انت التعليم صعب 😅 ايه الجديد يعنى؟! 😜

التعليم متعب! مش زى ما بعض الناس بتقولك! انك تبدأ وهتنجح.. تابع فلان وهتنجح.. قلّد الناجح وهتنجح.. والكلام الكتير اللى بيقولوه ده.

أمال إيه يا سعادة الباشا البرنس؟ 😂

انك تتعلم حاجه وتعملها صح وتصحح لنفسك وتقوى من معلوماتك وتتابع الجديد دايماً وتستمر كل يوم فى التعلم. تتعلم كل يوم حاجه جديدة أو تطور من مهارة جديدة اكتسبتها وهكذا. أو انك تبنى فكرة جديدة دى حاجات مكلفة جداً مش فى الفلوس بس ومش فى الوقت بس ﻷ ده فى الإجهاد والإرهاق والمجهود الذهنى كمان.

لازم تكون عارف انك هتتعب عشان تتعلم صح بدل التعليم الفاشل اللى احنا بنتعلمه فى المدارس ده. التعليم بالطريقة الصح صعب ومجهد. الإجهاد بتاعة بيبقى ممتع لما تكون من اهتماماتك. لكن هتتعرض لفترات من اليأس والإحباط ﻷن تعلم شئ جديد هيكون صعب ولكن مع كل صعوبة هتمر بيها وتتحدى نفسك وتتعلم وتتعب وتجهد نفسك وتستريح شوية وترجع تكمل تعليم .. هتلاقى نفسك متعلم فعلاً واكتسبت المهاره اللى تعبت عشان توصلها.

ممكن تكون المهارة دى عبارة عن تعلم برنامج الوورد ( برنامج الكتابة بتاع ميكروسوفت) أو برنامج العروض التقديمية (باروبوينت) أو برنامج الفوتوشوب، أو التصميم بشكل عام، أو مهارة ركوب العجلة (الدراجة)، مهارة قيادة السيارة، مهارة كتابة الكود بلغة سى بلس بلس، أو مهارة التعامل مع برنامج الإكسيل، أو مهارة التحدث باللغة الإنجليزية، أو مهارة البيع والتسويق، أو مهارة الكتابة، أو مهارة الترجمة من اللغة الإنجليزية للغة العربية .. أى شئ انت محتاج تتعلمه هو عبارة عن مهارة (skill) أو مجموعة من المهارات انت محتاج تكتسبها.

تقدر تتعلم عن "ازاى احنا بنتعلم الحاجات الجديدة" من الفيديو الرائع ده. (الفيديو فيه ترجمة عربى)


لما تعرف إن تعلم شئ جديد دى عملية صعبة. هتتعلم انك متيأسش بسهولة. هتتغلب على الإحباط ﻷنك عارف ان احساس انك مش قادر تكمل ده طبيعى. لكن الوضع هيتغير بالتدريب والتكرار والتطوير من مهارتك عن طريق التعمق فى الدراسة أكتر مع التدريب الكتير.

انك تعرف إنك أحياناً بتتصرف بشكل تلقائى بدون تفكير وده بيخليك أحياناً تغلط. فتتعلم انك تفكر. هو التفكير مجهد، لكن الرد بعد تفكير أدق وأصح وأفضل من الردود العفوية.

لما تفهم انت بتتعلم وتفكر إزاى هتعرف إن الراحة مهمة ﻷنك محتاج تتعب وتجهد نفسك وتتدرب كتير عشان توصل للنجاح والتفوق والتميز فى المهارة أو مجموعة المهارات الخاصة بأولوياتك اللى اخترتها.

يعنى لو انت اخترت التعليم والدراسة انها أولويتك واهتمامك، يبقى أكيد لازم تكتسب مهارات المذاكرة، والقراءة، والبحث عن المعلومة فى الكتب وعلى الإنترنت، مهارات الكتابة، مهارات حل المشكلات،.. وغيرها من المهارات الخاصة بالتعليم والدراسة.

فى مهارة تالته لازم تتعلمها بجانب الإتنين الأولانيين!

ايه هى طيب؟! 🤔

انك تقول ﻷ.. تقول مش فاضى.. انك تقول مش مهتم! معلش هى حاجه بتضايق لكنها ضرورية. يعنى انت اهتمامك بالمذاكرة والتعليم وييجى حد يقولك رايحين حفلة النهاردة هتقول أيوه أو لا براحتك عادى. لكن لو جالك تانى يوم هنروح حفلة، ﻷ طبعاً لازم متروحش وإلا يبقى انت خليت الحفلة هى اولوياتك وحياتك مش التعليم والدراسة.

لو انت مهتم بالبرمجة، وحد قالك تعالى نفتح مطعم 😂 هتقوله ﻷ طبعاً ﻷنك عايز تركز فى الحاجه بتاعتك فى اهتمامك فى أولويتك .. مش هتنجح وتتميز غير لو خليت ليك اهتمام أو أولويه معينه تركز عليها، تقرا عنها، تتدرب فيها، تطور من نفسك فى مجال اهتمامك.. وهكذا.

انك تقول ﻷ، دى حاجه مفيده هتخليك تنجز فى عملك ﻷنك بتديله وقت طويل ﻷنه اهتمامك طبعاً. هتتدرب فى مجالك كتير، هتقرا فى مجال اهتمامك، هتتعلم عن مجال اهتمامك.. وده هيخليك أحسن واحد فى مجالك أو استمريت فى الإهتمام والتطور والتدريب فى مجالك والجهد فى الوصول للإبداع.

انت قولت كلام كتير ياعم، لخصلى أم الليلة كده عشان أن دماغى لفّت خالص! 👊

حاضر ياعم. خد عندك. انا هكتبلك الكلام كله متلخص فى شكل عناوين بسيطه وياريت تبدأ فى تطبيقها بإنك تحدد اهتماماتك وأولوياتك.

تلخيص الموضوع ببساطة هو:

1. حدد أولوياتك. واهتم بأولوياتك وحوّل أولوياتك لحياتك.

2. تعلم مهارة جديدة شئ مجهد ومتعب للإنسان.

3. قول ﻷ للحاجات اللى انت مش مهتم بيها.

القواعد التلاته دى هتخليك تقدر:

1. تحدد فترات زمنية للحاجات اللى مش مهمه زى الفيسبوك واليوتيوب بإعتبار انهم تسليه.

2. عدم التشتت. ﻷنك مركز على أولوياتك بس فى حياتك ومهتم بيهم ومستمتع بالنجاح فيهم.

3. الصبر. ﻷنك عارف ان تعلم الحاجات الجديدة بياخد وقت ومجهود. وبكده انت هتكمل وهتستمر حتى لو مش شايف تحسن كبير ﻷنك عارف إنك هتوصل بالتعلم والتدريب والإستمرار والنجاح مسألة وقت مش أكتر.

4. هتبعد عن التعقيد. هتلاقى حياتك عبارة عن حاجات ومهارات وكتب خاصة بإهتمامك بس. مش هتلاقى مليون حكاية بتعلمها. هتلاقى جدول مواعيدك بسيط وهو خاص بإهتماماتك بس بجانب بعض الحاجات البسيطة العائلية والإجتماعية طبعاً.

5. الإنجاز. هتلاقى نفسك بتنجز فى الشغل او المذاكرة. هتلاقى نفسك بتكتسب مهارات كتير فى وقت قليل مع الإستمرار فى التعلم الدائم. وهتتحمس إنك توصل للإبداع فى المهارات والمجالات اللى انت اتعلمتها كمان.

6. هتلاقى نفسك مهتم بالنوم والراحة والأكل الصحى. ﻷنك عارف إن اكتساب المهارات الجديدة والتعلم بيحتاج مجهود ذهنى فى الفهم والتدريب والتفكير والإستمرار.

7. تتعلم إزاى تتعلم. هو اللى احنا عملناه فى الموضوع النهارده هو إنك اتعلمت انت ازاى بتتعلم وبكده انت هتنجح ﻷنك فاهم انت ازاى توصل ﻷى مهارة، وتنجح فى أى مجال انت مهتم بيه.

8. مع الوقت هتلاقى نفسك بترفض المشتتات والبيئة حواليك عبارة عن مراجع وكورسات وقصص وتدريبات خاصة بالمهارات والمجالات اللى انت مهتم بيها واخترتها انها تكون أولوياتك.

فى النهاية أحب أقولك إنك تقدر لو كنت عايز تعمل، واستمريت عايز تعمل، وبدأت تعمل، واستمريت فى العمل.. انك تكون عايز توصل، دى مشاعر مش كافيه! لازم تبدأ وتكمل وتتطور مع الوقت 👌

اقرأ أيضاً:
كيف تحل أي مشكله تواجهك؟
ما معنى "ليس المهم هو نجاحك لكن الاهم هو قيمتك بعد النجاح" ؟
ما هى طريقة التعلم الصحيحة؟
تعليقات الفيسبوك
0 تعليقات جوجل

0 تعليقات:

إرسال تعليق