ما هو أفضل متصفح على الإطلاق؟

هناك أسئلة صعبة ولكننا قادرين على إجابتها إن أردنا. ومن هذه الأسئلة هى "ما هو أفضل متصفح موجود حالياً؟".. هذا السؤال الذى حيّر الكثيرين، سنجيب عليه الآن بعد أن نحدد مواصفات أفضل برنامج لتصفح الإنترنت.

مواصفات أفضل برنامج لتصفح الإنترنت لا تختلف كثيراً بين المستخدمين فالجميع سيتفق على هذه المميزات المطلوبة فى المتصفح المثالى. وهذه المواصفات هى:

1. متصفح مجانى

2. متاح على كل أنظمة التشغيل والمنصات؛ موجود على ويندوز، ماك، لينكس، آيفون، أندرويد،.. إلخ

3. آمن من ناحية البرمجيات الخبيثة ويقوم بحجب المواقع المفيرسه (الخبيثة) ومنع الإعلانات المنبثقة وبه خاصية عزل المواقع عن بعضها (Strict Site Isolation)

4. يقبل الإمتدادات "extensions" أو الإضافات "plugins" ليُعطيك مزيد من الإمكانيات والمرونة مما يساعدك فى اتمام عملك وتسهيل أمورك

5. سريع فى تحميل الملفات "parallel downloading"

6. متصفح سريع الإستجابة والتحميل

ما البرامج التى يتوفر فيها مواصفات المتصفح المثالى؟

أكثر متصفح يتوفر فيه هذه المواصفات هو المتصفح الشهير جوجل كروم. كروم هو المتصفح المتاح على كل أنظمة التشغيل بلا إستثناء؛ من ويندوز إلى ماك، ولينكس، وأنظمة تشغيل الهواتف وأهمها أندرويد وآيوس (آيفون).

جوجل كروم يُتيح لك الكثير من إجراءات الحماية بشكل أساسى وهناك المزيد من إمكانيات الحماية يتم تحديثها واضافتها دائماً. بالإضافة إلى وجود المتصفح فى كل أجهزتك مع إمكانية ربط المتصفحات فى كل الأجهزة ببريد إلكترونى واحد لكى تكمل المقال الذى كنت تقرأه فى اللابتوب من خلال الموبايل عن طريق فتح "recent tabs" واختيار أحد هذه المواقع التى كنت تقرأ منها أو تشاهدها.

أهم برامج تصفح الإنترنت على موقع أبانوب حنا للبرمجيات

جوجل كروم يوفر لك تجربة استخدام ممتازة وسرعة رائعة للتصفح والتحميل، ولكن هناك مشكلة فى هذا المتصفح العملاق وهى الإستهلاك المفرط للذاكرة المؤقتة (الرامات "RAM"). وهذه أكثر المشكلات التى ستواجهك إن استخدمت متصفح جوجل كروم على كمبيوتر بمواصفات أقل من 4 جيجا رامات.

أراك فى موضوع جديد آخر على موقع أبانوب حنا للبرمجيات. إن كنت تريد أن تعرف أكثر، إليك هذه الموضوعات الشيقة.

- هل برنامج مضاد الفيروسات كافى للحماية؟ - Antivirus
- كيف تحل إعادة التشغيل مشكلات الراوتر؟! - restart fix
- كيف تعمل شاشة اللمس؟ - touch screen
تعليقات الفيسبوك
0 تعليقات جوجل

0 تعليقات:

إرسال تعليق